أجواء من الحذر والترقب داخل البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى

الخميس 08/10/2015
الكاتب: ans ans
  • انشر المقالة

منى القواسمي

شهدت البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى صباح اليوم أجواء من الحذر والترقب، بعد حادث إطلاق الرصاص أمس على الطالبة شروق دويات في شارع الواد.

وينتشر في شوارع البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى عدد كبير من قوات الاحتلال، التي تفرض تشديدات وقيودا على حركة المقدسيين داخل البلدة ، ما أثر على تواجد المواطنين والطلاب والحركة التجارية داخلها .

فيما ينتشر عدد كبير من المستوطنين في أحياء البلدة، وخاصة مكان حادث قتل المستوطنين في شارع الواد .

وكانت وزارة التعليم الاسرائيلية وبلدية القدس أعلنتا أمس عن تعليق الدوام في مدارسها داخل البلدة القديمة اليوم الخميس بسبب الأوضاع الأمنية، في حين توجه طلاب المدارس التابعة للأوقاف الاسلامية إلى مدارسهم داخل البلدة القديمة.

وعلى صعيد المسجد الأقصى توافد طلاب المدرسة الثانوية الشرعية لمدارسهم كالمعتاد، فيما سمح بدخول المصلين للمسجد مع فرض قيود على دخول النساء، من خلال حجز هوياتهن على البوابات.

وأقتحم ساحات المسجد الأقصى صباح اليوم 30 مستوطنا من باب المغاربة، تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال والوحدات الخاصة.