إختتام فعاليات المخيم الصيفي ” الأقصى مسؤوليتي “

الخميس 20/08/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

منى القواسمي – كيوبرس

أقيم حفل إختتام فعاليات المخيم الصيفي “الأقصى مسؤوليتي” تحت شعار “يلا معنا ع الأقصى”، اليوم الخميس، في المصلى المرواني بالمسجد الأقصى، بمشاركة المئات من أطفال القدس وذويهم.

وأستهل الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم رتلها عيسى أبو خروب، ثم ألقى كلمة المخيم محمد وتد شكر فيها كافة الأطفال المشاركين بالمخيم الصيفي، مؤكدا على أهمية إقامة المخيم في رحاب المسجد الأقصى لمكانته الدينية والعقائدية.

ولفت إلى المعاناة التي تعرض لها أطفال المخيم الصيفي من قبل الاحتلال الإسرائيلي، من خلال منعهم من دخول المسجد الأقصى للمشاركة بفعاليات المخيم، عن طريق وضع الحواجز الحديدية وملاحقتهم واعتقالهم، فيما أشاد بدور الأطفال وصمودهم ومثابرتهم وعزيمتهم للوصول للمسجد الأقصى.

ووجه تحية إكبار لأهالي الأطفال الذين سارعوا لتسجيل أبنائهم في هذا المخيم، مشيرا إلى أن ذلك يدل على انتمائهم لأقصاهم. كما شكر كافة المرشدين والمرشدات الذين أشرفوا على المخيم الصيفي لجهودهم وعطائهم، وقدم الشكر الجزيل لحراس المسجد الأقصى الذين سعوا إلى الحفاظ على قدسية الأقصى.

وتخلل الحفل عرض تقرير عن فعاليات المخيم الصيفي “الأقصى مسؤوليتي” وفقرات إنشادية وتعبيرية ودبكة شعبية لأطفال المخيم، بعنوان “يا يما يا عتمات السجن” و “راية بيضاء” و “حكاية يومية ” و “واجب يا أقصى واجب”. وتولى عرافة الحفل عمار الرجبي.

وأختتم الحفل بجولة انطلقت من المصلى المرواني لأطفال المخيم الصيفي وهم يرفعون أعلام الدول العربية وأسماء المدن الفلسطينية في الضفة الغربية والداخل الفلسطيني، ويرتدون قمصانا موحدة وقبعات تحمل أسم المخيم، ورددوا هتافات مناصرة للمسجد الأقصى. وبعدها توجه أطفال المخيم وذويهم بـ 18 حافلة من مدينة القدس إلى رحلة لمدينة الملاهي بمدينة رام الله.

أحد القائمين على مخيم الأقصى مسؤوليتي سفيان جاد الله قال: “المخيم الصيفي يهدف إلى توجيه الطلاب لاستغلال وقتهم بما هو مفيد لهم، وزيادة التواجد الاسلامي في رحاب المسجد الأقصى، وارتباط هؤلاء الطلاب وأهلهم بالأقصى، وتعزيز روابط المقدسيين مع مسجدهم”.

وأضاف: “نحن نتحدث عن مئات الطلاب وعائلاتهم يتم ربطهم وتعزيز تواجدهم داخل الأقصى، فمنهم من يرافق أطفالهم وآخرين يرجع طفلهم للمنزل ويصبح الأقصى حاضر بذهن الأسرة كاملة”.

ولفت إلى أن المخيم الصيفي “الأقصى مسؤوليتي” شمل فعاليات تعليمية وترفيهية وثقافية وإرشادية ودينية، ورحلات خارجية.

يذكر أن المخيم الصيفي “الأقصى مسؤوليتي” بدأ بتاريخ 26.7 وانتهى في 20.8.