شهيد جديد عقب عملية طعن في باب العمود بالقدس

السبت 10/10/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

محمد أبو الفيلات- كيوبرس

استشهد مساء السبت الشاب محمد علي سعيد (25 عاما) من مخيم شعفاط ، بعد أن قامت قوات الاحتلال بإطلاق النار عليه عند باب العمود بالقدس المحتلة، بزعم طعنه ثلاثة جنود وصفت جراح أحدهما بالخطرة .

وعلى أثر استشهاد الشاب أغلقت قوات الاحتلال منطقة باب العامود وحولتها لثكنة عسكرية، واعتد بالرصاص المطاطي والقنابل الصوتية والغازية، على المواطنين الذين تواجدوا في المنطقة ومحيطها ، كما اعتدت عليهم بالضرب بالهروات والركلات.

ويشار الى ان الشهيد هو الثاني الذي تقتله قوات الاحتلال هذا اليوم، حيث قتلت صباح اليوم الشاب إسحاق بدران من بلدة كفر عقب، بعد تنفيذه عملية طعن في حي المصرارة القريب من باب العمود في القدس المحتلة.