الإحتلال يفرج عن 3 مبعدات عن المسجد الأقصى

الأربعاء 28/10/2015
الكاتب: azmi azmi
  • انشر المقالة
كيوبرس- محمد أبو الفيلات

أفرجت سلطات الاحتلال، مساء أمس الأربعاء، عن ثلاث مبعدات عن المسجد الأقصى المبارك، بعد ان اعتقلتهن أمس وفجر اليوم بذرائع وهمية.

وقال المحامي رمزي كتيلات لكيوبرس إن قوات الاحتلال أفرجت عن المقدسية المبعدة عن المسجد الأقصى جهاد الغزاوي دون قيد أو شرط بعد التحقيق معها لساعات، بعد أن اعتقلتها فجر اليوم من منزلها.

وذكرت جهاد الرازم لكيوبرس أن عناصر من قوات الاحتلال اعتقلوها من منزلها الساعة الثالثة فجرا واقتادوها للتحقيق بشبهات وهمية وفضفاضة كالتحريض وإثارة الشغب.

وأضافت أن أبناءها شعروا بالذعر عند وصول قوات الاحتلال واقتيادها، خاصة وأن زوجها تعرض للاعتقال في ظروف مشابه، حيث اعتقل فجرا من منزله قبل أيام وما زال رهن الاعتقال حتى اليوم دون إفصاح الاحتلال عن التهم الموجهة اليه، وينتظر محاكمته الاثنين القادم.

كما وأفرجت سلطات الاحتلال عن السيدة هدى الكوماني التي أضاف الاحتلال اسمها ضمن “القائمة الذهبية” – النساء الممنوعات من دخول الأقصى دون إبلاغهن ما هي الحجة – وتم تسليمها استدعاء للتحقيق صباح الغد في مركز القشلة.
وكانت الكوماني اعتقلت يوم قبل يوم أمس أثناء تواجدها أمام باب حطة بعد أن منعتها قوات الاحتلال من دخول المسجد الأقصى والصلاة فيه. ومددت قوات الاحتلال اعتقالها حتى اليوم لعرضها أمام المحكمة.
وأفرجت سلطات الاحتلال عن حارسة المسجد الأقصى المبعدة عنه هبة سرحان دون قيد أو شرط بعد أن اعتقلتها يوم أمس وقامت بتمديد اعتقالها حتى اليوم لعرضها أمام المحكمة.
يذكر أن سلطات الاحتلال تشن مؤخرا حملة اعتقالات واسعة في صفوف المقدسيين، وتستهدف النساء في المسجد الأقصى بشكل خاص، لترهيبهن، في حين أكدت النساء اللواتي يتواجدن يوميا في محيط المسجد الأقصى، رغم الأوامر التعسفية بمنعهن من دخوله، على صمودهن في وجه ما أسموه “إرهاب الاحتلال”.