الإفراج عن أسير مقدسي قضى 40 شهرا وأخر 11 شهرا في سجون الاحتلال

الإثنين 07/09/2015
الكاتب: azmi azmi
  • انشر المقالة

كيوبرس
أفرجت إدارة سجن النقب الصحراوي اليوم الإثنين عن الأسير المقدسي أحمد يوسف بصبوص (25 عاما) من سكان حي بئر أيوب في سلوان، بعد قضاء 40 شهرا في سجون الاحتلال، كما أُفرج اليوم عن الأسير محمد عاطف الشيوخي بعد اعتقال دام 11 شهرا.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت أحمد بصبوص في 28.5.2012 ضمن حملة استهدفت مجموعة كبيرة من أبناء سلوان، كما أفاد أمجد أبو عصب، وأدانته المحكمة بالتصدي للمستوطنين في البلدة وإلقاء الزجاجات الحارقة.
وأوضح مجدي العباسي من مركز معلومات وادي حلوة أن البصبوص تنقل بين عدة سجون أثناء اعتقاله وهي ريمون ونفحة وجلبوع والنقب، كما تم عزله لمدة 5 أيام في زنازين النقب.
وأضاف أبو عصب أنه تم الإفراج اليوم من سجن ريمون الصحراوي عن الأسير المقدسي محمد عاطف إبراهيم شيوخي (19 عام) من سلوان بعد أن أمضى مدة 11 شهرا داخل سجون الاحتلال، علما أنه اعتقل في 8.10.2014 وأدانته المحكمة بإلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة.

11999076_10153636838953921_7784811119228379367_n

20150907061553