الاحتلال يحتجز حافلات قبل وصولها الأقصى

الإثنين 28/09/2015
الكاتب: azmi azmi
  • انشر المقالة

كيوبرس

تصوير: عمر نوفل

احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين حافلات الركاب التي توجهت صباحا من الداخل الفلسطيني الى المسجد الأقصى، عند باب العامود، وقامت بإنزال الركاب وملاحقتهم والاعتداء عليهم.

وذكر نزيه أسعد صاحب شركة النزيه للسياحة أن قوات الشرطة أوقفت الحافلات عند باب العامود واحتجزت بطاقات الهوية ورخص السياقة الخاصة بالسائقين، قبل أن تطالبهم بالتوجه الى مركز للحجز في جبل المكبر في القدس المحتلة.

وبعد التحقيق معهم حضر فاحص مركبات الذي قرر إنزال الحافلات عن الشارع، بحجج واهية، من ضمنها نقص في الهواء أو عطب في الأضواء الخلفية وما الى ذلك.

وقال أسعد إنه تم احتجاز 5 – 6 حافلات ما زالت موجودة في مركز الحجز في جبل المكبر، بالإضافة الى السائقين الذين مُنعوا من استخدام هواتفهم النقالة.

ويشار الى أن حافلات أخرى من الداخل الفلسطيني تم إيقافها في الطريق الى المسجد الأقصى واحتجازها لساعات وتحرير مخالفات لسائقيها، بالإضافة الى ملاحقة الركاب وترويعهم.

وتأتي هذه الملاحقات والتضييق على الحافلات التي تقل المصلين من الداخل الفلسطيني الى المسجد الأقصى، في مسعى لعزل المسجد الأقصى عن محيطه الفلسطيني وتفريغه من المسلمين، خاصة في فترة الأعياد اليهودية الحالية، لتأمين اقتحامات المستوطنين وفرض وجودهم فيه بالقوة.

unnamed (1)