الافراج عن 6 أسرى مقدسيين من سجون النقب وريمون وجلبوع

الخميس 13/08/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

منى القواسمي

 أفرجت سلطات الاحتلال اليوم الخميس عن 6 أسرى مقدسيين من سجون النقب وريمون وجلبوع.

 حيث أفرجت إدارة سجن النقب الصحراوي اليوم عن الأسير المقدسي جهاد محمد عطون 26 عاما من سكان بلدة صور باهر بعد قضاء مدة محكوميته البالغة أربع سنوات ونصف.

 وكان في استقبال جهاد عطون أشقائه وعائلته وأصدقائه، وتنقل خلال مدة اعتقاله في سجون جلبوع ونفحة والنقب.

 والأسير المحرر جهاد هو شقيق النائب المقدسي أحمد عطون “أبو مجاهد” المبعد إلى مدينة رام الله، والأسير المحرر محمود عطون الذي أفرج عنه ضمن صفقة وفاء الأحرار عام 2011، وتم إبعاده لتركيا بعد أن قضى في سجون الاحتلال 18 عاما، كما أعتقل والده وأشقاء آخرين له.

 كما أفرجت إدارة سجون الاحتلال اليوم الخميس عن 3 أسرى مقدسيين تم اتهامهم بالتحريض على مواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك وهم عدي ربحي سنقرط، وسامي جمال دعيس، وفؤاد مصطفى رويضي، بعد أن أنهوا مدة محكوميتهم البالغة 8 شهور.

 وأوضح رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب أن ثلاثة أسرى مقدسيين تم الافراج عنهم اليوم ضمن المعتقلين بتهمة التحريض عبر مواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك بتاريخ 14.11.2014 من ضمنهم عدي وسامي تم الافراج عنهما من سجن ريمون، وفؤاد من سجن جلبوع، وقد رزق سامي بتاريخ 10.6.2015 بمولودته البكر بينما كان بالأسر، وفؤاد رويضي ترك خلفه شقيقه الشبل محمد رويضي في سجن الشارون.

 ولفت أبو عصب انه تم الافراج من سجن النقب اليوم عن الأسير رأفت حجازي 23 عاما من سلوان، بعد أن قضى مدة محكوميته البالغة 13 شهرا. بينما سيتم الافراج عن شقيقه محمد حجازي وقضى أيضا 13 شهرا يوم الأحد القادم.

 كما سيتم الافراج اليوم عن الأسير زياد عمران النتشة 18 عاما، بعد أن قضى 3 شهور في الحبس المنزلي وشهرين في سجن النقب، حيث أعتقل بتاريخ 20.6.2015.