القضاء الإسرائيلي يشرعن النفخ في بوق الصلاة اليهودي في الأقصى

الخميس 30/07/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

انس غنايم / كيوبرس

في سعي لشرعنة طقوس المستوطنين التلمودية أثناء اقتحامهم للمسجد الأقصى؛ نفت قاضية محكمة الصلح في القدس المحتلة أول أمس الثلاثاء أن عملية النفخ في بوق الصلاة اليهودي داخل المسجد الأقصى، تشكل خرقا للوضع القائم فيه.

 وقالت قاضية الصلح ميريت بورار إن النفخ في البوق لا يشعل الأجواء في المسجد الأقصى، وبالتالي ردت طلب شرطة الاحتلال بإبعاد المستوطن عن المسجد الأقصى، بحجة عدم اقتناعها به.

 وكان مستوطن حاول الأحد الأخير اقتحام المسجد الأقصى من باب القطانين وبيده بوق الصلاة اليهودي، للنفخ به داخل المسجد الأقصى، في خضم ما يسمى “ذكرى خراب هيكل”.

 وجدير بالذكر أن القضاء الإسرائيلي يبدي مرونة عالية في التعامل مع تصرفات المستوطنين الاستفزازية والممارسات التهويدية في المسجد الأقصى، ويحاول شرعنتها أو غضّ الطرف عنها، كما حدث مؤخرا مع المستوطنين الذين شتموا شخص الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في المسجد الأقصى، أو الذين قاموا قبل سنتين برفع العلم الإسرائيلي في باحاته.