المعارضة الإسرائيلية تطالب بإغلاق الأقصى وفرض طوق أمني

الأربعاء 14/10/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

دعا رئيس المعارضة الإسرائيلية يتسحاق هرتسوغ، حكومته إلى اتخاذ إجراءات لمحاربة عمليات المقاومة الفلسطينية والتخفيف من حدّة التوتّر.

وطالب هرتسوغ في تصريحات نشرتها الإذاعة العبرية العامة أمس الثلاثاء (13|10)، بفرض طوق أمني على الأحياء الفلسطينية ومناطق الاحتكاك في القدس المحتلة، كخطوة أولى، إلى جانب إغلاق المسجد الأقصى وإلغاء الاقتحامات اليهودية “بصورة مؤقتة”، بالتزامن مع نشر قوات عسكرية كبيرة واستدعاء قوات الاحتياط وفق ما تقتضيه الضرورة.

وشدّد على وجوب شنّ ما وصفها بـ “حرب شعواء” على المواقع الإسلامية الإلكترونية “المتشدّدة”، والتصدّي للتحريض على شبكات الإنترنت، مؤكدا على أن المعارضة الإسرائيلية ستؤيد وستدعم قرارات المجلس الوزاري المصغّر للشؤون السياسية والأمنية “كابينت” الخاصة بمواجهة “الإرهاب”.

وتأتي هذه الدعوات عقب تصاعد عمليات الطعن والدهس وإطلاق النار في القدس المحتلة والداخل، حيث نفذ مقاومون سلسلة عمليات أدّت إلى مقتل وجرح عدد من المستوطنين.