بيان: الأقصى لن يكون إلا للمسلمين والهيكل المزعوم مرفوض

الثلاثاء 21/07/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

بيان صادر عن : الهيئة الإسلامية العليا ومجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية بالقدس

تناقلت وسائل الإعلام مؤخراً بأن منظمات يهودية متطرفة تطالب “الحكومة الإسرائيلية” الاحتلالية بإغلاق المسجد الأقصى المبارك أمام المسلمين، وذلك فيما يسمى ب “ذكرى خراب الهيكل” الذي يصادف يوم الأحد 26/7/2015م وحتى نهاية الأسبوع، كما ويطالبون منح اليهود المقتحمين “حرية الصلاة الجهرية داخل المسجد الأقصى المبارك”!! ولم تقتصر أطماعهم العدوانية على ذلك، وانما يطالبون بِ “حرية الدخول إلى الأقصى المسقوف ومسجد قبة الصخرة المشرفة والمصلى المرواني وغيرها من المصليات المسقوفة”.

وإن ما يسمى “مساعد وزير الخارجية الإسرائيلي” يطالب بالسماح للدبلوماسيين بالتجول في البلدة القديمة من مدينة القدس وفي ساحات الأقصى المبارك. وهكذا فإن أطماعهم العدوانية بحق الأقصى لم تتوقف عند حد معين، وانها تتكشف يوماً بعد يوم، وإن المنظمات اليهودية المتطرفة مستمرة أيضاً في ادعاءاتها الباطلة بشأن مشاريع التقسيم الزماني ثم المكاني للأقصى. هذا وتفيد الاستطلاعات الأخيرة بأن 63% من الشارع الإسرائيلي يطالبون بذلك كله كإجراء مرحلي لبناء الهيكل الخرافي على أنقاض المسجد الأقصى المبارك!!

إزاء كل ما مضى فإن الهيئة الاسلامية العليا، ومجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية بالقدس يؤكدون على ما يأتي:

1. إن المسجد الأقصى المبارك لن يكون إلا للمسلمين وحدهم بقرار رباني إلهي غير خاضع للمساومة ولا للمفاوضة ولا للتنازل عن ذرة تراب منه.

2. إن الأقصى هو ما أحاط السور والذي مساحته 144 دونماً ما تحت الأرض وما فوقها،فيشمل المباني المسقوفة والساحات المكشوفة بما في ذلك المساطب واللواوين والأروقة والآبار والممرات والبوابات والجدران الخارجية.

3. نحمل السلطات المحتلة عن أي مساس يلحق بحرمة الأقصى المبارك.

4. تحية إكبار واحترام للمرابطين والمرابطات الذين يعمرون الأقصى المبارك ويدافعون عنه ويصدون محاولات المقتحمين له.

5. سيبقى الأقصى شامخاً عزيزاً بأهله الراكعين الساجدين في رحابه.

6. ندعو المواطنين جميعاً إلى شد الرحال والنفير في جميع الأيام وبخاصة الأيام التي تعلن عنها الجماعات اليهودية المتطرفة.

” وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ” سورة الشعراء-الآية 227

القدس في 5 / شوال / 1436هـ
وفق: 21 / 7 /2015 م

مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية
الشيخ عبد العظيم سلهب
الهيئة الإسلامية العليا- القدس
الشيخ الدكتور عكرمة صبري