تمديد اعتقال شابين والافراج عن شاب وفتاة على خلفية احداث الأقصى اليوم

الأحد 26/07/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

كيوبرس

 أفاد طاقم المحامين من مؤسسة “قدسنا لحقوق الانسان” أن شرطة الاحتلال في مركز القشلة، مددت اعتقال كل من مأمون العناتي (19عاما) من مخيم شعفاط والشاب فادي من سكان الضفة الغربية، ليوم غدٍ الاثنين، لعرضهم على محكمة الصلح في القدس المحتلة.

 وكانت قوات الاحتلال اعتقلت خمسة أشخاص في المسجد الأقصى ومحيطه، اليوم، بعد محاصرة المسجد الأقصى ومنع المصلين من الوصول اليه، وقامت بالاعتداء على المرابطين عند أبوابه والمعتكفين في المسجد.

 كما أفرج عن الفتاة دانيا عيد (17عاما) والشاب علاء بشير (20عاما) من قرية كابول الجليلة، بشرط المثول أمام المحكمة يوم غدٍ الاثنين، فيما أفرج عن الشاب تامر شلاعطة (34عاما) من سخنين دون قيد أو شرط.

 وأضاف طاقم المحامين أن هناك العديد من الرجال والنساء تم توقيفهم لوقت قصير وأطلق سراحهم لاحقاً بحجة الاشتباه فيهم، فيما أشاروا الى أن التهم الموجهة للمعتقلين زعمت محاولة الاعتداء على عناصر شرطة الاحتلال وعرقلة عملهم، الأمر الذي رفضه المعتقلون جملة وتفصيلا.