جنود الاحتلال يعتدون على صحافي في “كيوبرس”

الثلاثاء 18/08/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

كيوبرس

 اعتدت قوات الاحتلال ظهر اليوم على المصور الصحفي في “كيوبرس” عبد العفو زغير دون مبرر، أثناء قيامه بالتصوير في حي الشرف -حارة اليهود – في القدس المحتلة.

 وأفاد زغيّر أنّ اثنين من جنود الاحتلال اقتادوه إلى مخفر الشرطة القريب من باب السلسلة، واعتدوا عليه بالضرب المبرح وبألفاظ نابية داخل المخفر، رغم إبرازه بطاقة هويته الشخصية بحسب طلبهم.

 وأشار الى أن الانسان المقدسي مستهدف من قبل الاحتلال الذي لا يراعي حرمة انسانيته، مضيفأً أن الصحفيين في مرمى الاعتداء والتضييق المستمر، للحد من نقل حقيقة ما يحدث بالصوت والصورة.

 وأدان مركز “كيوبرس” الإعلامي اعتداء قوات الاحتلال على الزميل زغيّر، وحمّل سلطات الاحتلال مسؤولية تأجيج الأوضاع في القدس المحتلة وحرمان المقدسيين والصحافيين من أبسط حقوقهم الإنسانية والدينية والمهنية.

 كما طالب المركز بتوفير الحماية الدولية للصحافيين والإعلاميين في مدينة القدس المحتلة وخاصة في المسجد الأقصى المبارك، في ظل تصعيد قوات الاحتلال من ممارساتها الوحشية في المدينة.

 يذكر أن المصور الصحفي عبد العفو زغيّر تعرّض لاعتقال واعتداء في وقت سابق خلال عمله في المسجد الأقصى ومحيطه، بالإضافة الى العديد من الصحافيين الذين يتعرضون يوميا لاعتداءات قوات الاحتلال.