جنود يعتدون على شاب في حي راس العامود

السبت 11/07/2015
الكاتب: azmi azmi
  • انشر المقالة

منى القواسمي – كيوبرس

أصيب الشاب رمضان أحمد رمضان دواني 30 عاما من حي رأس العامود بالقدس أمس الجمعة، برضوض في رأسه وكسر في ريش صدره بعد الاعتداء عليه من قبل جنود الاحتلال بالضرب المبرح.

وأفاد إبن عمه علي دواني أنه خلال نقل رمضان لطفلته المريضة إلى المستشفى بسيارته، أوقفه جنود عند الكتل الاسمنتية التي وضعتها قوات الاحتلال قبل أسبوع من شهر رمضان في حي عويس، حينها طلب من الجنود السماح له بالمرور لنقل إبنته للمستشفى، ولكنهم لم يكترثوا له، وعندما نزل من سيارته للحديث معهم، فوجئ بنحو عشرة جنود يعتدون عليه بالضرب المبرح على كافة أنحاء جسده.

وأضاف: “وبعد الاعتداء على رمضان بالضرب المبرح وخاصة على رأسه فقد الوعي، وتم نقله للعلاج في مستشفى هداسا عين كارم لتلقي العلاج”.

وأشار إلى أن رمضان ما زال قيد العلاج في غرفة الطوارئ بالمستشفى، وهو قيد الاعتقال تحت حراسة شرطة الاحتلال ومقيد اليدين والرجلين في سرير المستشفى.