رباط واعتقالات وإصابات، وأريئيل يقتحم المسجد الأقصى

الأحد 26/07/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

كيوبرس

اقتحم وزير الزراعة الإسرائيلي أوري أريئيل ومجموعة من المستوطنين المسجد الأقصى، تحت حراسة أمنية مشددة، فيما لاحقتهم جموع المصلين مطلقة الهتافات المناصرة للمسجد الأقصى.

واحتجزت قوات الاحتلال الحافلات المتوجهة من الداخل الفلسطيني الى المسجد الأقصى، وقامت بإنزال الركاب عند مدخل مدينة القدس، الذين قاموا بالتظاهر احتجاجا على احتجازهم ومنعهم من دخول المدينة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال للمرة الثانية هذا اليوم المصلى القبلي وأطلقت قنابل الصوت على المعتكفين، في حين انتشر المئات من عناصرها في أنحاء المسجد الأقصى لحماية مجموعات المقتحمين.

ويرابط في هذه الأثناء مئات الفلسطينيين من القدس والداخل الفلسطيني عند مداخل المسجد الأقصى وفي باحاته، بينما اعتدت قوات الاحتلال على المسنين في الداخل والمرابطين عند باب السلسلة ودفعتهم بالقوة.

واعتقلت قوات الاحتلال 5 شبان وسيدتين مقدسيتين، وأصيبت حارسة في المسجد الأقصى وامرأة في رأسها جراء تعرضها لقنبلة صوتية، وأخرى أغمي عليها، عدا عن حالات الاختناق من قنابل الغاز.