عودة مبعدَين الى الأقصى بعد انتهاء فترة الابعاد

الخميس 27/08/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

كيوبرس

عاد حارس المسجد الأقصى نظام أبو رموز وأكرم دعنا، اليوم الخميس، الى المسجد الأقصى، بعد انتهاء فترة ابعادهما عن المسجد.

ورغم انتهاء الأشهر الثلاثة من إبعاده عن المسجد الأقصى، رفضت قوات الاحتلال صباح اليوم السماح لأبو رموز بالدخول قبل الساعة الحادية عشر، ودخل بعدها مع جموع النساء اللواتي منعن من دخول الأقصى صباحا لليوم الرابع على التوالي.

وأفاد الحارس أبو رموز أن قوات الاحتلال قالت له بعنجهية وصلافة صباح اليوم خلال منعه من دخول المسجد الأقصى: “الأمر بأيدينا؛ نُدخل ونَمنع من نشاء، ولا تحلم أن تدخل الأقصى في هذه الأوقات”.

وأضاف أن الاحتلال يحاول فرض واقع جديد على المسجد الأقصى من خلال تضييقه على المصلين وخاصة النساء، لكن المشهد اليومي يبرهن فشل الاحتلال بتنفيذ مخططه من خلال الحضور اليومي والباكر للرجال والنساء المرابطين من القدس والداخل الفلسطيني.

وكان نظام أبو رموز أعتقل في أول يوم له كحارس في المسجد الأقصى حيث أبعدته قوات الاحتلال وأبعدته 3 أشهر عن المسجد، وما زال يتنظر رد دائرة الأوقاف حول استئناف عمله ودوامه في الأقصى.

ومن جهة أخرى بيّن أكرم دعنا أن فترة إبعاده عن المسجد الأقصى لمدة شهر انتهت يوم أمس، لكن قوات الاحتلال رفضت السماح له بالدخول، ما أُجبره على البقاء طوال اليوم مرابطا أمام أبواب المسجد.

وأضاف أن قوات الاحتلال منعته من الدخول، صباح اليوم، من باب الأسباط، بادعاء سريان قرار الإبعاد، ما اضطره الى الدخول من باب أخر بادعاء دخوله صباح اليوم من باب الأسباب.