مئات الأطفال المقدسيين يشاركون في مخيم الأقصى الصيفي

الإثنين 27/07/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

ساهر غزاوي-كيوبرس

 توافد المئات من الأطفال المقدسيين إلى المسجد الأقصى، صباح اليوم الاثنين، للمشاركة في فعاليات مخيم الأقصى الصيفي، بعد منعهم من دخول المسجد الأقصى أمس الأحد في ظل القيود التي فرضتها قوات الاحتلال على دخول المصلين.

 ويشارك في المخيم المئات من أطفال البلدة القديمة في القدس المحتلة والأحياء المحيطة بها، وتتراوح أعمارهم بين 7 و14 عاما. وبحسب المنظمين، يستمر المخيم شهرا كاملا من 26/7 حتى 20/8، ويتخلل تحفيظ القرآن الكريم والنشاط التربوي والترفيهي والرياضي، بالإضافة إلى النشيد الإسلامي والجولات والرحلات إلى المنتجعات الصيفية.

 وامتلأت ساحات المسجد الأقصى خلال اليوم بالأطفال الذين احتشدوا في المصلى القبلي لمشاهدة عرض ترفيهي ضمن فعاليات المخيم الصيفي.  

 وقال مشرف المخيم سفيان جاد الله، إن نحو 600 طفل من الذكور والإناث انضموا اليوم إلى مخيم الأقصى، لافتاً أن العدد مرشح للزيادة، وأوضح أنه تم اختيار المسجد الأقصى مكانا لاحتضان المخيم، بهدف ربط الأطفال به وتوجيه رسالة إلى المقدسيين بأن يهبوا للمشاركة في أنشطة من شأنها إشغال فراغ أطفالهم بما هو مفيد ومثمر.

 وأضاف أن المخيم يهدف إلى تعزيز ارتباط الأطفال وأسرهم في المسجد الأقصى من خلال هذه النشاطات وزيادة التواجد الإسلامي فيه، مؤكداً في نفس الوقت على حق المسلمين الخالص في المسجد الأقصى فقط.