مداهمات واعتقالات في العيساوية وراس العمود ودهس مقدسي

الإثنين 07/09/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

منى القواسمي -كيوبرس

اعتقلت قوات الاحتلال صباح اليوم الاثنين شابين وطفل من بلدة العيساوية بعد مداهمة منازلهم. وذكر شهور عيان أن قوات الاحتلال داهمت منزل الطفل عزيز غسان عليان 12 عاما واعتقلته، كما اعتقلت الشابين محمد إبراهيم عليان ومحمود خلدون مصطفى.

واقتحمت قوات الاحتلال أمس الأحد أربعة منازل في قرية العيساوية، وقامت بتفتيشها وبعثرة محتوياتها، عرف من بينها منازل تعود لوالد الأسير المقدسي موسى محمد درويش وعوني داوود عطية ومنصور ناصر.

وأوضح والد الأسير محمد موسى درويش -أحد أصحاب المنازل التي تم اقتحامها أمس -أن عناصر من الوحدات الخاصة والشرطة برفقة الكلاب البوليسية اقتحمت منزله الكائن في -شارع منير حسان -عند مدخل القرية، بينما كانت زوجته وطفله رشيد -14 عاما -داخله، وقامت بتفتيش المنزل وبعثرة وتخريب جزء من محتوياته برفقة الكلاب البوليسية مما أدى إلى إثارة الخوف لديهما، ومصادرة جهاز حاسوب محمول وأجهزة خليوية قديمة، دون إبراز أمر بالتفتيش.

وقال درويش إن القوات حاصرت المنزل من جميع الجهات، ومنعت أفراد العائلة والسكان من الوصول إليه خلال عملية الاقتحام، واحتجزت زوجته وطفله رشيد عند مدخل المنزل ومنعتهما من الاتصال مع أحد.

وأضاف:” لقد قامت القوات برفقة الكلاب البوليسية بتفتيش حديقة المنزل، وحاولت تسميم كلب حراسة موجود على سطح المنزل المجاور خلال عملية الاقتحام. ”

وأكد أبو موسى أن قرية العيساوية هي إحدى قلاع الصمود المستهدفة بالقدس، وتمارس ضدها قوات الاحتلال كافة الأساليب للضغط على سكانها من خلال سلسلة تضييقيات متواصلة.

وشهدت قرية العيساوية طوال أمس عدة اقتحامات، وانتشرت العشرات من قوات الاحتلال بشوارع القرية وأزقتها وبين المنازل، تساندها طائرة مروحية، وألقت القوات بعد ظهر أمس قنبلة صوت نحو إحدى الحافلات العامة للقرية، مما أدى إلى تحطم زجاج إحدى نوافذها.

وقد تواجدت قوات الاحتلال حتى ساعات متأخرة من مساء أمس الأحد عند المدخل الرئيسي لقرية العيساوية ” بجانب الكازية ” برفقة سيارة المياه العادمة ونصبت خيمة في المكان، وحلق فوق القرية منطاد حراري مزود بكاميرات مراقبة.

مواجهات عقب دهس مقدسي

وفي حي رأس العامود اندلعت مساء أمس الأحد مواجهات بين القوات الاسرائيلية وشبان في الحي، بعد أن قام أحد عناصر قوات الاحتلال بدهس المواطن زكي الرازم (34 عاما) بينما كان يمر بالشارع، ثم قامت بالاعتداء عليه بالضرب رغم تعرضه لحادث الدهس، وذكر مجدي العباسي من مركز معلومات وادي حلوة انه تم نقل الرازم لمستشفى المقاصد بعد اصابته برضوض في مختلف أنحاء جسده، فيما أعقبت عملية الدهس مواجهات بين.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب جهاد الزغل من الحي نفسه، الأمر الذي أدى الى اندلاع مواجهات بين القوات الاسرائيلية والشبان عقب اعتقال الزغل، أدت إلى إصابة 5 شبان بالاختناق جراء استنشاق غاز الفلفل، وأصيبت فتاة بشظايا قنابل الصوت.”

unnamed