مستوطنون يحاولون خطف طفل من قرية حزما

الثلاثاء 04/08/2015
الكاتب: saher saher
  • انشر المقالة

منى القواسمي

 حاول أربعة مستوطنين أمس الإثنين اختطاف الطفل أحمد نادر محمد قعقور-8 سنوات -من الشارع الرئيسي لقرية حزما شمال شرق القدس، ولكن يقظة والده والسكان حالت دون ذلك.

 وروى المواطن نادر قعقور والد الطفل أحمد أنه في الساعة السادسة والنصف بعد عصر اليوم أرسل ابنه للشراء من الدكان، وبسبب خطورة الشارع الرئيسي رافقه حين قطع الشارع، وتفاجأ بعدها بأربعة مستوطنين يستقلون سيارة نوع “مازدا فضية اللون”، كانوا يسيرون في المسلك الأيمن من الشارع الرئيسي ثم قاموا بالسير بالاتجاه المعاكس عندما شاهدوا أحمد يقطع الشارع ثم توقفوا، وقد اقترب منهم ابني أحمد مسافة أمتار، حينها قام السكان بتنبيهي حول سيارة المستوطنين، فتوجهت مسرعا نحو ابني ومناداته وطلبت منه الابتعاد عن سيارة المستوطنين ، وبعدها توجه المستوطنين نحو مستوطنة النبي يعقوب المجاورة لقرية حزما.

 وأكد قعقور أن الشارع الرئيسي لقرية حزما خطير، وكان قد تعرض عدد من السكان للاستفزاز والاعتداء من قبل المستوطنين، كون الشارع مجاور لمستوطنة النبي يعقوب ويؤدي إلى معسكر عنتوت ومستوطنة معاليه أدوميم.

 وقال أبو أحمد قعقور: “لم أتمالك أعصابي فقد كاد ابني أحمد أن يموت أو يخطف أمام عيني، فكافة السكان أصبحوا مستهدفين من قبل المستوطنين سواء الرجال أو النساء أو الشبان وخاصة الأطفال”.

 يذكر أن المواطن نادر قعقور والد لثلاثة أولاد وابنتين، أكبرهم 11 عاما وأصغرهم 20 يوما، وأحمد الثاني في أولاده.