مستوطن يحاول الاعتداء على طفل في الأقصى

الأربعاء 13/05/2015
الكاتب: Qpress هيئة التحرير
  • انشر المقالة

ساهر غزاوي-كيوبرس

تصدى حراس المسجد الأقصى والمصلون صباح اليوم الخميس (7/5) لأحد المستوطنين الذي حاول الاعتداء على طفل صغير، أثناء اقتحامه مع مجموعة مستوطنين لرحاب المسجد تحت حماية مشددة من قوات الاحتلال.

وأفاد مراسل كيوبرس في المسجد الأقصى أن أحد المستوطنين حاول الاعتداء على طفل كان يردد التكبيرات بجانب سبيل قايتباي، الأمر الذي استفز حراس الأقصى والمصلين، ودفع بهم للتصدي له واجباره على الخروج من المسجد مع مجموعته.

وأضاف المراسل أن مشادة كلامية جرت صباح اليوم بين ضابط في قوات الاحتلال وأحد حراس المسجد الأقصى، الذي استهجن قيام الضابط بالتقاط الصور مع السائحات والتصاقه بهن بشكل مستفز. في حين تعمدت قوات الاحتلال مضايقة المصلين عند أبواب المسجد أثناء دخولهم، وقامت بحجز هويات المعلمات المرافقات لطلبة المدارس ووجهت لهن تهديدا بالاعتقال في حال ردد الطلاب التكبيرات داخل المسجد الأقصى.

وفي نفس السياق، اقتحم 30 مستوطنا باحات المسجد الأقصى في الفترة الصباحية و14 مستوطن بعد الظهر، بالإضافة الى 40 عنصر من المخابرات قاموا بجولات استكشافية في أماكن متفرقة من ساحات المسجد، لمدة زادت عن الساعة والنصف صباحا. مع الاشارة الى أنه في الآونة الأخيرة بات عناصر المخابرات يقتحمون المسجد بشكل يومي.

وزار 500 طفل من مدرسة “نور القدس” وروضة “نسيبة” في بيت حنينا المسجد الأقصى صباح اليوم، حيث دخل أطفال الروضة مع أمهاتهن والمعلمات وتجولوا في المسجد للتعرف على معالمه. فيما قام طلبة مدرسة نور القدس في راس العامود بجمع المال من مصروفهم الخاص والتبرع به للمسجد، على شكل لوحات تضم آيات قرآنية ستُعلّق لاحقا في رحابه. وقالت مديرة المدرسة إنعام مشعل لـ “كيوبرس” أن هذه المبادرة أتت بشكل تلقائي من الأطفال الذين يحبون الأقصى كثيرا ويتمنون خدمته”.