مسيرة حاشدة في عرابة و “النهضة” تدعو الى حراك جماهيري واسع

السبت 10/10/2015
الكاتب: ans ans
  • انشر المقالة

كيوبرس

نظمت حركة “النهضة الشبابية” في الداخل الفلسطيني، مساء أمس الجمعة، مسيرة حاشدة في بلدة عرابة بالجليل، تحت عنوان ” مسيرة الغضب”، تنديدا بالاعتداءات الوحشة التي تقوم بها المؤسسة الإسرائيلية بحق مدينة القدس والمسجد الاقصى.

وشارك المئات من الشبان الفلسطينيين ،بالمسيرة التي انطلقت من ساحة المراح في وسط البلد باتجاه النصب التذكاري لشهداء يوم الارض وهبة القدس والاقصى، حيث عبر المشاركون في المسيرة ،عن سخطهم، واطلقوا العديد من الشعارات التي ترفض كل الممارسات التي تقوم بها المؤسسة الإسرائيلية بحق المسجد الاقصى المبارك.

وفي حديث مع الشاب أحمد مرعي أحد المشاركين في المسيرة قال ” جئنا هنا تلبية لدعوة النهضة الشبابية لأننا في الحقيقة بحاجة الى هذا النوع من الحراك الجماهيري، لنؤكد للإحتلال بأننا يد واحدة على اختلاف تياراتنا وانتماءاتنا ”

بدوره أكد الشاب محمود لويسي أحد كوادر النهضة الشبابية على أن النهضة قد انطلقت من أجل إحداث تغيير واسع بما يتناسب مع متطلبات الشارع والجماهير، مؤكدا على أن ” النهضة ” ستستمر في فعالياتها وستصعد تدريجيا من حدتها بما يتماشى مع نبض الشارع في شتى ربوع الوطن .

واختتمت المسيرة في كلمة لأحد كوادر النهضة؛ وهو الاسير المحرر الشاب أمين شرار في ساحة النصب التذكاري، حيث بدأ كلمته بشكر جمهور المشاركين في المسيرة، وشدد على وجوب الوقوف ضد هذه الانتهاكات اللا محدودة من قبل هذه المؤسسة الفاشية واذرعها ومن قطعان المستوطنين.

وقال إن الشباب هم بوصلة النضال، وطريق للاستقلال والتحرير، واكد انهم في النهضة الشبابية سيكونوا دائما على موعد لنصرة قضايا شعبهم الفلسطيني السياسية والاجتماعية والثقافية.

وفي الختام حذر شرارة من استمرار  الاعتداءات والانتهاكات الاسرائيلية العنصرية  ضد ابناء الشعب الفلسطينيي مؤكدا بأن النهضة الشبابية ستتخذ اجراءات تصعيدية في حال استمرار هذه الإعتداءات.