مقهى ومخمرة على أرض مقبرة مأمن الله الإسلامية في القدس

الخميس 21/05/2015
الكاتب: Qpress هيئة التحرير
  • انشر المقالة

محمود أبو عطا /”كيوبرس”
تصوير: محمد الحربي

نددت ” مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” بمواصلة المؤسسة الاسرائيلية وأذرعها التنفيذية بانتهاك حرمة مقبرة مأمن الله الإسلامية التاريخية في مدينة القدس، وطالبت المؤسسة الأمة الإسلامية والعالم العربي والشعب الفلسطيني العمل عاجلاً على التصدي لكل الانتهاكات التي تتعرض لها هذه المقبرة التي دفن فيها عدد من الصحابة والتابعين والعلماء، على مدار نحو 1400 عام، وهي الأكبر والأعرق في فلسطين.

وجاء طلب ونداء “مؤسسة الأقصى” بناء على أخبار وزيارة ميدانية للمقبرة من قبل طاقم المؤسسة، وتشير الى أن الاحتلال بات قاب قوسين أو أدنى من افتتاح مقهى ومخمرة على جزء من أرض المقبرة التاريخية، كان قد صادرها وحوّلها الى حديقة عامة، وأظهرت الزيارة أن المبنى قد اكتمل بناؤه، وأنه جهز بكل المعدات لافتتاحه قريبا.

وأفاد المركز الإعلامي لشؤون القدس والأقصى “كيوبرس” أنه بحسب مصادر صحفية إسرائيلية فإن المقهى سيفتتح خلال شهر مايو الجاري، وأضاف “كيوبرس” أن مساحة المقهى البنائية وصلت الى نحو 250 متر مربع، ومقام على قطعة أرض مساحتها 450 متر مربع، وأنه مجهز لاستيعاب حفلات عامة، ويحتوي على “بار” – مخمرة”، ويتسع لـ 110 كراسي، وحوله فناء واسع، وأن المقهى سيشغل عن طريق شبكة المقاهي ” لندفار” المشهورة إسرائيلياً.